Full width home advertisement

___

أخبار

مقالات حول غراسة الزيتون

Post Page Advertisement [Top]

___

أهم أمراض الزيتون وطرق المكافحة


أ. الأمراض الفطرية المتسبّبة في تعفّن الجذور
مسبّب المرض
عديد الفطريات الأرضية هي السبب في تعفّن الجذور. تعيش هذه الفطريات لعدّة سنوات في التربة
بأشكال عديدة (أبواغ فطرية، مورفولوجيا الفطور، الخ).
المراقبة والوقاية من الخطر
* أخذ عينات من شجرة الزيتون التي تبدو عليها أعراض الذبول أو التيبس
– أخذ عينة من الجذ ور لعزل مسببات المرض المحتملة و معرفتها الدقيقة.
– أخذ عينات من خشب أشجار الزيتون المريضة، من تحت المنطقة المصابة في الفروع.
* تطهير وعزل مسبّب المرض بعناية في المختبر.
المكافحة
* التدابير الزراعيّة
– تجنب زراعة الخضراوات الحساسة للفطريات الأرضية (الفصيلة الباذنجانية والقرعيّات) وسط أشجار
الزيتون.
– تجنب الأراضي التي استعملت سابقا لزراعة الأنواع الحساسة للفطريات الأرضية.
– التقليل من خدمة الأرض واعتماد الحراثة السطحية كي لا تصل الى الجذور.
– تسميد وري متوازنان.
– اعتماد حوضين حول الجذع و الري بينهما لتجنب ركود المياه حوله (في حالة الري بالسواقي).
– إزالة وحرق الفروع والأغصان اليابسة أثناء تقليم الشتاء وحماية فورية لجروح التقليم بواسطة مبيد
فطري جهازي.
– تعقيم معدات التقليم بعناية قبل الانتقال إلى شجرة أخرى.
* المكافحة المباشرة (علاجية)
– اقتلاع وحرق الأشجار الميتة كليا.
– تجديد التربة في الحفر قبل إعادة الغراسة.
– معالجة الأشجار في بداية الإصابة (بداية الإصفرار) ) بمبيد فطري يضاف إلى مياه الري
أهم أمراض تعفّن الجذور= مرض ذبول الزيتون
من أهم وأخطر الأمراض الفطرية الأرضية هي التي تتسبب في تعفّن الجذور وتعيش لعدّة سنوات في
التربة. من أهم هذه الفطريات نذكر مرض ذبول الزيتون.
المراقبة والوقاية من المرض
المكافحة
* الوسائل الزراعيّة
– تجنب زراعة الخضراوات الحساسة لمرض ذبول الزيتون (الفصيلة الباذنجانية والقرعيّات، الخ) وسط
أشجار الزيتون.
– تجنب الأراضي التي سبق أن كان فيها زراعات حساسة للمرض
– حراثة قليلة وسطحية كي لا تجرح الجذور.
– تسميد وري متوازنان.
– إزالة وحرق الفروع والأغصان اليابسة أثناء التقليم الشتوي مع الحرص على حماية مباشرة لجروح
التقليم بواسطة مبيد فطري جهازي.
– تطهير معدات التقليم بعناية قبل الانتقال من شجرة إلى أخرى.
– تشميس قطع الأرض المصابة أثناء الفترة الأكثر حرا في الصيف لتخفيف نسبة عدوى
في التربة
المكافحة المباشرة (علاجية)
– معالجة الأشجار في بداية الإصابة (بداية الإصفرار) بمبيد فطري يضاف إلى مياه الري
ب . الأمراض المتسبّبة في تيبس الأغصان
الوقاية من المرض
– تفادي جرح الأغصان , تفادي عملية الجني بالعصي , تفادي غرس الأصناف الحساسة في المناطق التي يكثر فيها تساقط البرد ,المداواة بصفة وقائية بعد تساقط البرد أو بعد عملية التقليم باستعمال محلول بوردوي (كبريتات النحاس + كلس مرطب )
علاج المرض
– قص وحرق الأغصان التي تحتوي على المرض وذلك على بعد حوالي 10 صم من التقرح أو الأورام
وتفادي أي مصدر ثانوي للعدوى بالفطريات أو البكتيريات.
– استعمال مادة نحاسية أو محلول بوردوي (كبريتات النحاس + كلس مرطب).
– تجنب عملية المداواة عند فترة الإزهار
ج. الأمراض المتسببة في تساقط الأوراق
المكافحة
تكون مكافحة هذا المرض بتطبيق طرق زراعيّة ومكافحة كيميائية.
التدابير الزراعيّة
من بين أهم الوسائل الزراعيّة، ينصح بما يلي:
– تجنب الغراسة في المنخفضات الرطبة واعتماد مسافة ملائمة بين الأشجار.
– تهوئة الأشجار من خلال التقليم المناسب.
– الإكثار من أشجار سليمة.
– إنتاج ووضع الغرسات في وسط سليم ومطهّر (لا يحتوي على أوراق مريضة).
– تجنب استعمال الأسمدة النيتروجينية التي بسببها تصبح الأنسجة رقيقة وأقل مقاومة للمرض.
– إزالة، إذا أمكن، الأوراق المتساقطة من قطعة الأرض المصابة وجمعها وحرقها.
– تحسين مقاومة بساتين الزيتون للمرض من خلال التسميد المتوازن.
– استخدام الأصناف الأكثر مقاومة للمرض، بالأخص تلك ذات القشرة الغليظة.
– تجنب النقص في البوتاسيوم، لأنه يسبب ظهور و تطور المرض.
المكافحة الكيميائية (يسمح بها في الزراعة العضوية أو الايكولوجية)
– بهدف وقائي (في أوائل الربيع وفي الخريف)، تطبيق علاج واحد أو علاجين في كامل تاج الشجرة
بمادة نحاسية أو محلول بوردوي (كبريتات النحاس + كلس مرطب).                                                                                                    -إذا تخطت الأمطار معدل 20 25 ملم (دفعة واحدة أو كميات متراكمة)، من الضروري إعادة المداواة.
د. الأمراض المتسببة في تعفن الثمار:
المكافحة
– جمع وحرق الأوراق والثمار المتساقطة على الأرض.
– تقليم الفروع المصابة قبل نزول الأمطار الأولى.
– في المناطق المعروفة بتواجد المرض، تطبيق علاج وقائي في أواخر الصيف باستخدام المبيدات الفطرية النحاسية أو خليط من أكسيكلورير النحاس ومحلول البوردوي بتركيز 2%                                                                                                                                                        – مكافحة ذبابة ثمار الزيتون

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Bottom Ad [Post Page]

___
موسوعة الفلاحة |