Full width home advertisement

___

أخبار

مقالات حول غراسة الزيتون

Post Page Advertisement [Top]

___


أهم الآفات الحشريّة وطرق مكافحتها:

أ. عثة الزيتون
لعثة الزيتون ثلاث أجيال متعاقبة في السنة كل جيل ينمو على عضو مختلف
طرق الوقاية:
القيام بتقليم جيد في الشتاء للقضاء على الجيل الورقي ثم التدخل الوقائي بأحد المبيدات البيولوجية أو
الكيميائيّة ضد الجيل الزهري عند بلوغ نسبة الإصابة حدود 4 إلى 5% من العناقيد الزهريّة.

ب. ذبابة الثمار
تتمثل الأضرار في:
. سقوط مبكر للثمار المصابة في فصلي الصيف والخريف
. نقص وزن الثمار (معدل 50 إلى 200 مغ من وزن الثمرة)                                                                

  . نقص في إنتاج الزيت يبلغ حدود 20%
. ارتفاع حموضة الزيت مع طول مدة خزن الزيتون وللحد من تكاثر هذه الآفة ينصح ب:
. المقاومة الوقائية ضد الحشرات البالغة برش جزء من الشجرة باستعمال مبيد مع مادة جاذبة
. الصيد المكثف بتعليق مصائد غذائيّة في الأشجار
. استعمال مبيد جهازي للقضاء على اليرقات داخل الثمار
. حراثة الأرض تحت الأشجار لدفن يرقات الحشرة داخل التربة
. تبكير الجني والإسراع بالعصر

ج. بسيلا الزيتون
تتمثل الأضرار خاصة في:
تعطيل التركيب الضوئي وسقوط الأوراق
سقوط مبكر للثمار
تعفن الثمار عند الخزن                                                                                                            
 ارتفاع حموضة الزيت

طرق المقاومة ترتكز أساسا على إزالة الرضاع في فصل الصيف وتهوئة الأشجار بما يسمح من تخفيض الرطوبة الداخليّة (ارتفاع نسبة الإصابة فوق 50 % من العناقد مع كثافة في حدود 2 يرقات بالعنقود) يتم اللجوء إلى المداوات ضد اليرقات باستعمال بعض المبيدات الحشرية.
د. الحشرات القشريّة
توجد 6 أنواع من الحشرات القشريّة التي تصيب كافة أعضاء أشجار الزيتون وتؤثر سلبا على الإنتاج ومن ذلك:
انتشار مرض الفوماجين والذي يعطل التركيب الضوئي ويتسبب في سقوط الأوراق.                             
سقوط مبكر للثمار
نقص في وزن الثمار يبلغ حوالي 7% .
نقص في معدل استخراج الزيت يفوق 20 % بالنسبة للإصابات الحادة.
تأثير على جودة الزيت بارتفاع مؤشر الأكسدة

طرق الوقاية:
. قص الأغصان المصابة
. تقليم جيد وتهوية الأشجار
. دعم مفعول الحشرات النافعة

ه. أكروسات الزيتون
وتكون إصابتها مباشرة متمثلة في:
. تساقط الأوراق
. تيبس الأغصان
. سقوط مبكر للثمار
. تأخر نضج الثمار
. نقص في وزن الثمار
. نقص في معدل استخراج الزيت ( 15%)
. ارتفاع حموضة الزيت مع طول مدّة الخزن
. خفض محتوى الزيت من المواد الفينولية
وللحد من تكاثر هذه الأكروسات ومن تأثيرها على غراسات الزيتون والإنتاج ينصح بالتدخل بمداواتها وقائيا باستعمال مادة البخارة بمعدل 500 غ في 100 ل أو بأحد المبيدات المرخص باستعمالها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Bottom Ad [Post Page]

___
موسوعة الفلاحة |