Full width home advertisement

___

أخبار

مقالات حول غراسة الزيتون

Post Page Advertisement [Top]

___

معطيات عامة حول الكيوي:
1. الموطن الأصلي لشجرة الكيوي:
تعتبر الصين الموطن الأصلي لشجرة الكيوي، وقد وقع ادخالها في بداية القرن العشرين إلى زيلندا الجديدة حيث ثم الحصول على أول الأصناف المنتجة للثمار سنة 1920.
وانتشرت زراعة الكيوي بسرعة خاصة بعد تصدير الثمار نحو السوق الأوروبية وتم إدخالها إلى إيطاليا في بداية السبعينيات حيث أصبحت تحتل مكانة متميزة جعلت من هذا البلد، أول منتج عالمي من الكيوي بحوالي 300.000 طن
سنويا أمام زيلندا الجديدة ب 230.000 طن.
2. المناطق الملائمة لزراعة الكيوي بتونس؛
لقد تمت تجربة زراعة الكيوي في عديد الجهات من ولاية نابل في منتصف الثمانينات وفي بداية التسعينات بولايات بنزرت وجندوبة في إطار بعض المشاريع الفلاحية.
وقد بينت التجارب أن شجرة الكيوي من بين الأشجار الأكثر حساسية إلى العنصرين التاليين .
- ارتفاع در جات الحرارة وخاصة عند هبوب رياح الشهيلي،
- النقص في مياه الري خلال فترة الصيف.
تحبذ أشجار الكيوي الطقس البارد في الشتاء والمعتدل خلال فصل الصيف. وقد تأقلمت شجرة الكيوي بصفة جيدة بجهة عين دراهم من ولاية جندوبة حيث تم الحصول على إنتاج ذي نوعية جيدة. لذا يقترح إدخال وتطوير هذه الزراعة
في المناطق الشمالية الغربية المرتفعة، شريطة توفر مياه الري بكميات كافية وتربة ملائمة مع عدم هبوب رياح الشهيلي بكثرة 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Bottom Ad [Post Page]

___
موسوعة الفلاحة |