Full width home advertisement

___

أخبار

مقالات حول غراسة الزيتون

Post Page Advertisement [Top]

___

التلقيح
من خاصيات أشجار النخيل أن الأزهار الذكرية والأنثوية لا توجد على نفس الشجرة، لذا على الفلاح التدخل في الإبان للقيام بعملية التلقيح نظرا إلى أن نتائج التلقيح الطبيعي غالبا ما تكون ضعيفة جدا.
أ -اختيار فحل الذكار :
عند اختيار حبوب اللقاح لتلقيح الأزهار الأنثوية للنخيل المثمر المتواجد بالواحة يجب اعتبار المواصفات التالية
- نغيل ذو إنتاج جيد من الذكار
- إنتاج وافر من حبوب اللقاح
- حبوب اللقاح ذات حيوية عالية
- تزامن إنتاج الذكار مع تشقق الأزهار الأنثوية
ملاحظة :
لا يمكن الاعتماد على رائحة الذكار كدليل على قدرة الفحل على الإخصاب .
ب -موعد التلقيح:
تبدأ عملية الثلقيح من النصف الثاني من شهر فيفري إلى أواخر شهر ماي حسب الأصناف وحسب الظروف الطبيعية، لأن بروز الأزهار الذكرية يتم في فترة زمنية تمتد على 3 إلى 4 أشهر بحيث يكون نضجها تدر يجيا على نفس
النخلة أي من  3 إلى 5 طبلات في كل مرة .
ج - طرق التلقيح :
يتدخل الفلاح للقيام بتلقيح النخيل بطريقتين، طريقة تقليدية وأخرى عصرية .
1-الطريقة التقليدية :
تعتبر هذه الطريقة الأكثر استعمالا بالواحات التونسية.
شروط نجاح عملية التلقيح
*نضج الذكار
*قابلية عالية للذكار المستعمل للتلقيح
*قابلية الزهرة الأنثوية للقاح
*ظروف طبيعية ملائمة وتفادي الرياح والأمطار وبرودة الطقس.
كيفية التلقيح
قصد إنجاح عملية التلقيح يستوجب على المنتج متابعة هذه العملية بانتظام لتحديد أوقات التدخل المناسبة حسب نمو الأزهار الذكرية والأنثوية وتتمثل هذه العملية في
- اختيار طبلات الذكار الناضجة (تتمثل علامة النضج في تشقق غلاف الطبلة)
-قص شماريخ الذكار الموجودة داخل الطبلة ثم وضعها في مخلاة لتستعمل فيما بعد عند القيام بالتلقيح.
- اختيار الأزهار الأنثوية الناضجة والقابلة للتلقيح وتتمثل علامة النضج في تشقق الغلاف وبروز العراجين .
- وضع 3 شماريخ ذكرية داخل العرجون ثم ربطها جميعا بسعف النخل، هذا بالنسبة للأصناف التي تمتاز بعراجين طويلة مثل دقلة النور، أما باقي الأصناف فإنه لا داعي لربط العراجين، مع الملاحظة أن هذا الرباط يتلاشى تلقائيا بعد عدة
أسابيع.
ملاحظات :
- في صورة نزول الأمطار اثر التلقيح يجب إعادة هذه العملية للحصول على إنتاج وافر.
- بالنسبة لدقلة النور من الأحسن عدم التعجيل في القيام بعملية الثلقيح لتمكين جل الأزهار الأنثوية من التفتح قصد الحصول على إنتاج مرتفع وجيد، مع العلم أن الأزهار الأنثوية بإمكانها أن تبقى جاهزة للتلقيح لمدة 7 أيام أو أكثر بعد تشقق الغلاف.
-بالنسبة لبعض الأنواع الأخرى كالكنتيشي والبسر والمطلق وغيرها من الأحسن أن يتم التلقيح خلال الأيام الثلاثة الأولى إبتداء من تشقق الغلاف.
- يمكن للمنتج انتهاز فرصة التلقيح لإزالة الجريد اليابس ومخلفات السنة الفارطة من عراجين وغيرها وتنظيف أرضية النخلة من الجريد اليابس (تيق وصباط).
الطريقة العصرية:
ترتكز هذه الطريقة على استعمال منفاخ المساحيق، هدا المنفاخ حامل لأنابيب طويلة تمكن من إيصال غبار الطلع (الذكار) الذي تم جمعه من الشماريخ إلى العراجين التي تشقق الغلاف من حولها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Bottom Ad [Post Page]

___
موسوعة الفلاحة |