اكتب ما تود البحت عنه و اضغط Enter

الثلاثاء، 26 يناير 2021

التقنيات الزراعية لنبتة الفراولة

 


التقنيات الزراعية لنبتة الفراولة:

1- التداول الزراعي: 

يعد الفراولو من الزراعات الحساسة والمكثفة مما يتحتم تطبيق دورة زراعية ثلاثية أو رباعية وينصح فى الغالب أن يكون السابق الزراعى من الحبوب أو البقوليات واعتماد تداول زراعي أساسه: خضروات/حبوب/بقوليات فراولو. 

2- تحضير الأرض:

تنطلق عملية تحضير الأرض قبل شهرين أوثلاثة أشهر من الغراسة على الأقل وتكون كالآتى: 

  • فرش السماد العضوي:
- غبار المجترات المفكك بمعدل 40 إلى 50 طن/هك أو 
- غبـارالدواجن من 7 الى 10 طن/هك. مع الملاحظ أن هذا النوع من السماد يحتوي على نسبة عالية من مادة للآمونياك ويتطلب رطوبة كافية لتحويله إلى الآزوط القابل للإمتصاص، مع الإشارة إلى أن الإفراط فى الكميات المستعملة يمكن أن يلحق ضررا بالجذور. 

ملاحظة:

يمكن خلط هذين النوعين من الأسمدة العضوية مع الحرص على إحترام المقادير المشار إليها. 
  • القيام مباشرة بحراثة متوسطة (25-35).
  • حراثة ثانية لتفتيت كتل التربة ( الطوب) وتنعيمها. 
  • حراثة ثالثة بإستعمال آلات مسننة «الكانديان» لتهوئة التربة والقضاء على الأعشاب الطفيلية وررم الأسمدة الكيمياوية الأساسية المقدمة فى هذا الوقت حسب الجدول التالى: 

  • إستعمال آلة الحدل (Rouleau) لتسبيط التربة وتسويتها. 
  • تثرية التربة: وتهدف إلى: 
ـ توفير رطوبة مناسبة بالتربة. 
ـ تهيئة عمليات إعداد فراش الغراسة. 

  • إقامة البرادع أوالمصاطب بمحراث معد للغرض (Bionneur) 

تتم الغراسة على برادع يبلغ علوها 25 صم حتى يسهل دخول الهواء إلى التربة وتتباعد عن بعضها البعض ما بين 1 - 1.1 م. ويتراوح عرض البردعة من 50 الى 60 صم وتحمل كل بردعة خطين مزدوجين من نباتات الفراولو متباعدين ما بين 25 - 30.

ومن مزايا هذه التقنية يمكن ذكر: 
  • تكوين طبقة سميكة من التربة تسهل عملية دخول الهواء. 
  • تعرض كامل المصطبة لأشعة الشمس مما يسهل تسخين التربة وبالتالي تنشيط الجذور. 
  • تصريف المياه الزائدة عن الحاجة. 
  • تخزين محكم لمياه الري. 
  • سهولة نمو الجذور. 
  • حماية الجذور من التغدق. 
  • إحداث ممرات لتسهيل عمليات العناية بالزراعة والجني. 

3- نظام الري: 
  • الري بالمرشات: يستعمل هذا النظام خاصة بعد الغراسة مباشرة لتوفير رطوبة كافية وسد حاجيات النبتة من الماء وذلك عن طريق البرعم القمي في انتظار ظهور الجذور الجديدة. 
  • الري قطرة - قطرة: هو النظام الأنسب لزراعة الفراولو طيلة الموسم، وللغرض يتم غالبا إستعمال قطارات ذات تدفق 4ل/ساعة ومتباعدة من 20 إلى 40 صم حسب نوعية التربة (طينية أو رملية). 

4- تغطية البرادع بالغشاء الأسود: 
من مزايا هذا النوع من الغشاء (Paillage): 
  • الحد من التبخر لتأمين الحاجيات المائية للنبتة. 
  • التقليص من الأعشاب الضارة. 
  • التبكير في الإنتاج والحفاظ على جودته. 
ويتم وضعه قبل الغراسة (عند تعقيم التربة من الأمراض والآفات) أو بعد الغراسة وذلك بعد التأكد من جدوى شبكة الري وعدم وجود أي خلل بالقطارات. 

5- الغراسة : 
تتم الغراسة إما باستعمال: 
  • الشتلات المبردة: تمتد فترة الغراسة من منتصف شهر أوت إلى أواخر شهر سبتمبر. 
  • الشتلات العادية: تمتد فترة الغراسة من منتصف شهر أكتوبر إلى أواخر شهر نوفمبر. 
أنواع الشتلات: 

الشتلات المبردة: Plants frigo
يتم تقليعها من المنبت في فترة السبات (ديسمبر - جانفي) ويقع خزنها في درجة حرارة منخفضة (درجتين تحت الصفر) إلى غاية فترة الغراسة خلال شهر سبتمبر وهذا النوع من المشاتل قادرعلى التفريخ الخريفي. ويعد هذا النوع من الشتلات الأكثر إنتشارا في تونس (بنسبة 95%) 
الشتلات الطازجة العادية: Plants frais
يتم تقليعها من المنبت خلال فترة النمو (بعد تمكين النبتة من تكوين جذور قوية تفوق 15 صم) ويقع تكييفها مباشرة فى درجة حرارة لا تقل عن 4 درجات مائوية على أن يقعغرسها في حدود 48 ساعة من التقليع. ويمكن انتاج المشاتل خلال فترة النمو بكامل جهازها الخضري (مع تمكين النبتة من تكوين جذور في تربة: (mottes en godgets) وتتم عملية إعداد المشاتل في بيوت إكثار خلال 3 إلى 4 أسابيع (مستوى رطوبة عالية ودرجات حرارة متحكم فيها (brumisation)

ملاحظة: 
تعطى الشتلات المبردة إنتاجا أوفر من الشتلات العادية في حين تعطى الشتلات العادية إنتاجا مبكرا ونوعية أحسن من ناحية حجم الثمار. ولتعويض النقص فى المردودية يستوجب الترفيع في الكثافة عند الغراسة 

6- الكثافة: 
تغرس نباتات الفراولو على سطرين مزدوجين فوق البردعة وبصفة متخالفة وبتباعد. 
25 صم: تستعمل الكثافة 80.000 نبتة / هك في حال استعمال الشتلات العادية. 
30 صم: تستعمل الكثافة 66.000 نبتة/هك غالبا في حال استعمال الشتلات المبردة. 
أهم التوصيات لإنجاح عملية الغراسة . 
  • التثبت من نوعية الشتلات (قطر الشتلات المبردة يكون بين 8 و12 مم) وسلامتها من الأمراض عند تسلمها. 
  • غرس الشتلات مباشرة عند تسلمها وفي صورة تعطل عملية الغراسة لأسباب معينة فيجب الحرص على العناية بالشتلات لتجنب تلفها وذلك إلى حين غراستها. 
  • عدم قص الجذور إذا كانت أقل من15صم. 
  • تغطيس الجذور فى محلول (خليط مبيد فطري وحشري). 
  • عدم طي الجذورعند الغراسة. 
  • عدم تغطية البرعم القمي بالتراب أو ترك الجذور عارية. 
  • الري مباشرة بعد الغراسة بواسطة المرشات لتجنب ذبول الأوراق. 
7- تعويض نقص الشتلات: 
على المنتج مراقبة نمو النباتات حتى نهاية الأسبوع الثالث من الغراسة ليتبين ثبوت النباتات من عدمه ومن ثم تعويض النقص الحاصل. وللتذكير فإن الأوراق الأولى تظهر خلال الأسبوع الأول بعد الغراسة نتيجة للمدخرات الغذائية الموجودة بعروق النبتة (شتلات مبردة) وظهور هذه الأوراق لا يعني أن النبتة قد أصبحت قادرة على امتصاص مستلزماتها من الماء والمواد الغذائية. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق