اكتب ما تود البحت عنه و اضغط Enter

الاثنين، 4 يناير 2021

التقنيات الزراعية لنبات اللفت السكري



 التقنيات الزراعية لنبات اللفت السكري

1- تحضير الأرض:
لإنجاح زراعة اللفت السكري، يجب خدمة الأرض للحصول على تربة مهيأة على عمق كافى ونمو جيد للجذور وينصح بإتباع المراحل التالية في تحضير الأرض:
  • رية أولى بكمية 50 مم قبل الحرث العميق. 
  • حرث عميق ( من 30 إلى 35 صم) قبل موفى شهر سبتمبر بواسطة محراث ذو سكك (Charrue à Soc Réversible).
  • معاودة الحراثة عدة هرات باستعمال هتداول لالتي «كوفر روب» «والكانديان».
  • تسوية وتنعيم التربة باستعمال آلة الخرباشة (Herse). 
2- إختيار أصناف البذور:
يتم حاليا استعمال أصناف مهجنة ووحيدة الأصل (monogerme). ومنذ انطلاق برنامج إعادة إحياء زراعة اللفت السكري داخل المناطق السقوية تم تسجيل أربعة أصناف جديدة وهي:


3- عملية البذر:
  • تاريخ البذر: من شهر أكتوبر إلى العشرية الأولى من شهر ديسمبر. 
  • عمق البذر: من 2 إلى 3 صم. 
  • كثافة البذر، من 90.000 إلى 100.000 نبتة فى الهكتار أي ما يعادل 110.000 إلى 120.000 حبة فى الهكتار. 
يتم بذر اللفت السكري في أسطر تبعد عن بعضها حوالى 50 صم وبمسافة فاصلة بين النباتات 18 صم. 

هام جدا:
في حالة البذر على تربة جافة يجب القيام بعملية الحدل (Roulage) لكبس التربة وحماية البذور من التلف والتعجيل بتقديم رية لا تقل عن 40 مم للحصول على إنبات متجانس . 

4- الري:
أثبتت نتائج التجارب المنجزة من طرف مركز البحوث فى الهندسة الريفية والمياه والغابات، أن إنجاح عملية ري اللفت السكري من شأنه أن يحسن 
فى الإنتاج من حيث المردود والجودة وينصح حاليا باعتماد الرزنامة التالية : 

تبلغ الحاجيات الجملية من المياه لإنتاج هكتار من اللفت السكري حوالى 12.500 م مكعب.
وعند انجاز عملية الري يجب الأخذ بعين الإعتبار كمية الأمطار المسجلة بكل منطقة خلال الفترة السابقة مع التوقف عن الري 5 إلى 6 أيام قبل موعد الجمع المحصول وذلك حسب نوعية التربة وذلك لتسهيل عمل آلات جمع المحصول وتفادي انخفاض نسبة السكر.
 
ملاحظة:
لمزيد إحكام عملية الري يمكي تركيز المعدات المساعدة علي أخد القرار (Sondes Tensiométriques) 

5- التحمير:
إن الهدف من القيام بهذه العملية هو تهوئة الأرض وإزالة الأعشاب الضارة وتسهيل تسرب مياه الري والأمطار. وللحد من تكاليف اليد العاملة، ينصح بالتحمير الآلى في مرحلة أولى ثم اليد العاملة في مرحلة ثانية  قصد إزالة الأعشاب المتواجدة على مستوى السطر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق